تعالا اشوف معانا.. الوزارة بتخطط لإيه لضمان سلامة صغيرك في المدارس؟

في ظل الاستعدادات المكثفة لاستقبال العام الدراسي الجديد، كشف شادي زلطة، المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم، عن سلسلة من الاجتماعات التي عقدها وزير التعليم، الدكتور رضا حجازي. وتهدف هذه الاجتماعات إلى وضع خطة شاملة تشمل عمليات الصيانة في المدارس على مستوى الجمهورية، بداية من الشهر الماضي، لضمان بيئة تعليمية آمنة ومُحفزة للطلاب.

مداخلة متحدث الوزارة في برنامج آخر النهار

خلال مداخلة هاتفية في برنامج آخر النهار الذي يقدمه الإعلامي تامر أمين على قناة "النهار", أكد زلطة أن الوزارة أصدرت توجيهات بشأن عدم تشغيل المدارس التي لم تكتمل فيها أعمال الصيانة، مشددا على أن سلامة الطلاب هي الأولوية القصوى في التخطيط للعام الدراسي الجديد.

نقل الطلاب إلى المدارس البديلة

أفاد المتحدث أنه في حال لم تكن بعض المدارس جاهزة لاستقبال الطلاب، ستقوم الوزارة بتحديد مدارس بديلة لاستقبال الطلاب، على أن يتم إبلاغ أولياء الأمور بذلك بشكل مُنسق وواضح، مع تأكيده على أن التنسيق سيكون بين الإدارات والمديريات المختلفة لضمان سير العملية بسلاسة.

متابعة الصيانة في المدارس الخاصة

بالإضافة إلى ذلك، ذكر زلطة أن المدارس الخاصة قد بدأت أعمال الصيانة خلال فترة الإجازة الصيفية، بمتابعة مستمرة من هيئة الأبنية التعليمية. وأكد أن هذه الخطوة تهدف لمراجعة المواصفات والتحقق من أن جميع أعمال الصيانة تمت بشكل كامل ومناسب.

إدخال خطوات جديدة لضمان صيانة مستمرة

من جهته, أشار الوزير إلى إدخال خطوة جديدة لتعزيز جهود الصيانة في المدارس, حيث سيتم تحديد مسؤول داخل كل مدرسة لتقديم تقرير أسبوعي بشأن احتياجات الصيانة داخل المدرسة. وهذا يهدف لمنع تراكم الأعمال وتوفير بيئة تعليمية صحية ومُناسبة للطلاب على مدار السنة.

ختام: التحديث المستمر لصيانة المدارس

في الختام, يمثل الاهتمام بأعمال الصيانة في المدارس خطوة هامة نحو تحقيق بيئة تعليمية نوعية. وتعكف وزارة التربية والتعليم على تنفيذ هذه الخطوات بكل جدية لضمان السلامة والراحة للطلاب. وتأمل الوزارة في مواصلة تحديث وصيانة المدارس بشكل مستمر لضمان تقديم تعليم ذو جودة عالية لجميع الطلاب على مستوى الجمهورية.