القرحة الهضمية

القُرحة الهضمية هي قرحة تتشكل في الغشاء المخاطي الذي يبطن المعدة أو الاثني عشر. يمكن أن تسبب القرحة ألمًا في المعدة والغثيان والقيء. هناك العديد من الأسباب المحتملة للقرحة الهضمية، بما في ذلك العدوى ببكتيريا هيليكوباكتر بيلوري وتناول مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs) مثل الأسبرين والإيبوبروفين. يمكن علاج القرحة الهضمية بالمضادات الحيوية والأدوية التي تقلل من إنتاج حمض المعدة.

الأعراض

تختلف أعراض القرحة الهضمية من شخص لآخر، ولكن أكثر الأعراض شيوعًا هي:

  •  ألم في المعدة، عادةً في الجزء العلوي الأيسر من البطن.
  •  حرقة في المعدة.
  •  الغثيان والقيء.
  •  فقدان الشهية.
  •  انتفاخ البطن.
  •  التجشؤ.
  •  الشعور بالامتلاء بعد تناول وجبات خفيفة

الأسباب

هناك العديد من الأسباب المحتملة للقرحة الهضمية، بما في ذلك:

 العدوى ببكتيريا هيليكوباكتر بيلوري: هي السبب الأكثر شيوعًا للقرحة الهضمية. تنتقل هذه البكتيريا عن طريق الفم، عن طريق تناول الطعام أو الماء الملوث.

 تناول مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs): مثل الأسبرين والإيبوبروفين. يمكن أن تزيد هذه الأدوية من خطر الإصابة بالقرحة الهضمية، خاصةً إذا تم تناولها بجرعات عالية أو لفترة طويلة من الزمن.

 التدخين: يزيد التدخين من خطر الإصابة بالقرحة الهضمية، خاصةً عند الأشخاص المصابين ببكتيريا هيليكوباكتر بيلوري.

 الكحول: يمكن أن يسبب الكحول تهيج الغشاء المخاطي في المعدة، مما يزيد من خطر الإصابة بالقرحة الهضمية.

 التوتر: يمكن أن يسبب التوتر تهيج الغشاء المخاطي في المعدة، مما يزيد من خطر الإصابة بالقرحة الهضمية.

 بعض الحالات الطبية الأخرى: مثل مرض كرون والتهاب القولون التقرحي. يمكن أن تزيد هذه الحالات من خطر الإصابة بالقرحة الهضمية.

التشخيص

يعتمد تشخيص القرحة الهضمية على الأعراض والتاريخ الطبي للمريض. قد يطلب الطبيب إجراء بعض الفحوصات الطبية، مثل:

 اختبار الدم: للكشف عن وجود بكتيريا هيليكوباكتر بيلوري.

 تصوير المعدة والأمعاء العلوية: باستخدام الأشعة السينية أو التصوير بالموجات فوق الصوتية أو التنظير الداخلي، للكشف عن وجود قرحة في المعدة أو الاثني عشر.

العلاج

يعتمد علاج القرحة الهضمية على السبب. إذا كانت القرحة ناجمة عن عدوى ببكتيريا هيليكوباكتر بيلوري، فستتم المعالجة بالمضادات الحيوية. إذا كانت القرحة ناجمة عن تناول مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs)، فستتم المعالجة بأدوية تقلل من إنتاج حمض المعدة. قد يصف الطبيب أيضًا مسكنات الألم ومضادات الحموضة.

الوقاية

يمكن الوقاية من القرحة الهضمية عن طريق:

  •  تجنب تناول الأطعمة الحارة والدهنية.
  •  الإقلاع عن التدخين.
  •  الحد من تناول الكحول.
  •  إدارة التوتر.

 تناول مضادات الحموضة قبل تناول مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs).

 إجراء الفحوصات الطبية الروتينية، للكشف عن وجود بكتيريا هيليكوباكتر بيلوري.

مضاعفات القرحة الهضمية

إذا لم يتم علاج القرحة الهضمية، فقد تؤدي إلى مضاعفات خطيرة، مثل:

  •  النزيف.
  •  الانثقاب.
  •  الانسداد.
  •  سرطان المعدة.


من المهم اسشارة الطبيب إذا كنت تعاني من أي من أعراض القرحة الهضمية، حتى يتم تشخيص المرض وعلاجه في الوقت المناسب.