فضيحة جديدة...إدارة فيس بوك تكشف عن قرار مفاجئ يهز ثقة الملايين
أعلنت منصة فيسبوك العالمية، في بيان صادر عنها اليوم، عن قرارها بإنهاء دعم الرسائل النصية القصيرة عبر تطبيق ماسنجر. سيتم تطبيق هذا القرار اعتبارًا من 28 سبتمبر 2023. وللتوضيح، فإن هذا القرار يعني أن المستخدمين الذين يعتمدون على ماسنجر لإرسال واستقبال الرسائل النصية SMS لن يكونوا قادرين على ذلك بعد هذا التاريخ.

تغير تطبيق الرسائل

وفي بيانها، نصحت فيسبوك مستخدمي نظام Android بتغيير تطبيق الرسائل النصية القصيرة الافتراضي على هواتفهم المحمولة إلى تطبيق رسائل جوجل أو تطبيق الرسائل الافتراضي المخصص لهواتفهم. وينبغي التأكيد أن هذا القرار لن يؤثر على مستخدمي أجهزة iPhone التي تعمل بنظام iOS، حيث لم يدعم تطبيق ماسنجر الرسائل النصية القصيرة على هذه الأجهزة من البداية.

سبب هذا القرار

وأوضحت فيسبوك أن سبب هذا التغيير هو التركيز على تحسين ميزات الرسائل الأساسية في ماسنجر وتحسين تجربة المستخدمين. واعتبرت رسائل جوجل بديلاً جيدًا للغاية للمستخدمين الذين يعتمدون على الرسائل النصية القصيرة على أجهزة Android.

سيُطلب من المستخدمين الذين لا يزالون يستخدمون ماسنجر كتطبيق افتراضي للرسائل النصية القصيرة تغيير ذلك في الوقت الحالي واختيار تطبيقًا آخر لتلقي الرسائل النصية بشكل جيد ومن دون توقف. سيكون بإمكانهم أيضًا تصدير تاريخ الرسائل النصية الخاصة بهم من ماسنجر إلى التطبيق الجديد الذي اختاروه.

يأتي هذا القرار ضمن جهود فيسبوك لتحسين جودة تطبيق ماسنجر وجعله منصة رسائل أفضل وأكثر موثوقية للمستخدمين.