خبير الهواتف يكشف الأسرار....كيف تشتري تليفونًا مستعملًا بأمان وثقة؟

 يتعرض العديد من الأشخاص للاحتيال والنصب من قِبل أصحاب المحلات التجارية التي تبيع أجهزة الهواتف المحمولة، حيث يكتشف المستهلكون وجود عيوب في الجهاز بعد شرائه، ويتبين لاحقًا أن الجهاز كان مستعملًا وليس جديدًا كما تم تصريحه.

طرق للكشف عن الاجهزة

ومع ذلك، يوجد طرق يمكن للمستهلكين استخدامها للكشف عما إذا كان الجهاز جديدًا أم مستعملًا، وتشمل هذه الطرق استخدام بعض الأكواد التي تكشف عن حالة الهاتف وتوضح ما إذا كان قد استُعمل من قبل أم لا.

طريقة غير معروفة

أيضًا، هناك طريقة أخرى غير معروفة للكثير من المستهلكين الذين يتطلعون لشراء هاتف جديد، تتمثل في التحقق من عبوة الهاتف والأكواد الموجودة عليها والتي تُظهِر حالة وتاريخ إنتاج الجهاز. تطبق شركات إنتاج أجهزة الهواتف المحمولة هذه الأكواد التي قد تكون أرقامًا وحروفًا.

على سبيل المثال، عندما يظهر حرف "M" على العبوة، فإن ذلك يعني أن الجهاز جديد، وعند ظهور حرف "F"، فإن ذلك يشير إلى أن الجهاز قد تم تجديده من قِبل الشركة المصنعة، بينما حرف "N" يؤكد أن الجهاز مستعمل وليس أصليًا، وحرف "P" يعني أن الجهاز جديد.

هذه الحروف تظهر في إعدادات الجهاز، ومن الممكن الوصول إليها عن طريق الضغط على "حول الجهاز" ومن ثم الاطلاع على "رقم النموذج"، وتظهر الحروف بجانب الرقم التسلسلي. على سبيل المثال، إذا كان الرقم التسلسلي هو "MGF73LL/A"، فإن الحرف الذي يظهر في بداية الرقم الذي يكون الـ "M" يشير إلى أن الجهاز جديد.

وقف تطبيق ماسنجر

علاوة على ذلك، قررت شركة فيسبوك وقف تطبيق ماسنجر التابعة لها بشكل دائم، حيث أعلنت أنها ستتوقف عن دعم الرسائل النصية القصيرة في ماسنجر اعتبارًا من 28 سبتمبر. وأوصت الشركة المستخدمين بتحويل تطبيق الرسائل النصية القصيرة إلى تطبيق رسائل جوجل، وخاصة لمستخدمي هواتف أندرويد.

وتشير فيسبوك إلى أن تطبيق رسائل جوجل هو أفضل بديل لماسنجر، ويُعتبر تطبيقًا موثوقًا للأشخاص الذين يمتلكون أجهزة أندرويد. ستُرسِل ماسنجر إشعارات وتحذيرات للمستخدمين قبل التحديث الجديد، وذلك لإبلاغهم بالتغيير والانتقال إلى التطبيق الجديد. وتأتي هذه القرارات في إطار جهود فيسبوك لتحسين جودة الخدمات التي يقدمها ماسنجر وإضافة ميزات جديدة لتعزيز مصداقيته مقارنةً بتطبيقات الرسائل النصية الأخرى التي انتشرت في الفترة الأخيرة.